عبدالعزيز المزيني: ضروري أن يقيّم مصاب السكري صحة قدمه دورياً

إعداد خلود البارون |
بينت الدراسات ان %80 من حالات بتر القدم لمرضى السكري كان بالإمكان الوقاية منها عبر الفحص الدوري والعلاج المناسب. ومن جانبه، بين د. عبد العزيز المزيني استشاري تشخيص الاوعية الدموية أن عيادة قدم السكري تعد عيادة متكاملة للقدم السكري وفريدة من نوعها في الشرق الاوسط. وهدفها الاول هو نشر الوعي بضرورة رعاية وفحص قدم مريض السكري لتقييم صحتها بدقة، وتحديد ما يجب القيام به لتفادي المشاكل وخاصة البتر. وعلق قائلا: «تتوافر لدينا كل الادوات والاجهزة الطبية التي اثبت فعاليتها عالميا في علاج مرض قدم السكر. كما نوفر أحدث ما توصل له الطب من ادوية وكريمات وتقنيات حديثة مفيدة لعلاج الجروح ومضاعفات قدم السكري. كل ذلك بهدف منع تدهور صحة القدم ووصولها الى مرحلة الحاجة للبتر».
ما مشاكل قدم مريض السكري؟
يترك مرض السكري اثره على جميع اوعية واعصاب الجسم، بما في ذلك القدم. فتصاب قدم مريض السكري بالاعتلالات في الشرايين او اعتلال في الاعصاب او الالتهابات. من هنا تأتي اهمية تقييم وفحص صحة شرايين واعصاب القدم دوريا (كل سنة او بحسب ما ينصح به المعالج). وبعد الفحص الطبي يحصل المريض على تقرير كامل يفصل صحة القدم بالتفصيل، ويتم توعيته بما يجب القيام به لرعاية القدم وعلاج مشاكلها بشكل سليم لتفادي المضاعفات.
فحص الشرايين
أشار د. عبدالعزيز الى تطور طرق فحص الشرايين، بحيث اصبح بالإمكان فحص الكبيرة والصغيرة منها بشكل دقيق. وقال: «بالإضافة الى سونار الأوعية الدموية (الدوبلر)، الذي يفحص الشرايين الكبيرة والصغيرة، يستخدم جهاز يبث موجات الليزر لفحص نسبة تدفق الدم في أوعية الجلد الدقيقة أيضا. ويوجد جهاز لقياس نسبة وضغط الاوكسجين في الجلد وحول القرح والحروق، حتى يتم تحديد نسبة الاكسجين حول الجرح وقدرة الجلد على الالتئام ومدى الاستفادة من العلاج بجلسات الاكسجين المضغوط (غرف الاوزون). كما يستخدم لتقييم فعالية وكفاءة علاج الاوعية الدموية بعد تركيب الدعامة لفتح الاوعية المسدودة. أما بالنسبة لمن ليس لديهم جرح، فتهدف الاجهزة الطبية الى فحص كل شرايين القدم ودرجة تكلسها وضغط الدم وتدفقه في جميع الشرايين لتقييم صحة تروية القدم».
فحص عصب الغدد العرقية
بينت الدراسات ان عصب الغدد العرقية هو أول الاعصاب يتأثر بالاعتلال العصبي الذي يخلفه مرض السكري. وتأثر هذا العصب هو السبب في حدوث جفاف اليد والقدم، وبالتالي الحاجة الدائمة للترطيب. وقد وافقت فدرالية الدواء والغذاء FDA على كفاءة وفعالية جهاز اسمه «سودو سكان»، يمكنه قياس كفاءة عمل عصب الغدد العرقية. فيقوم المريض بوضع يديه ورجليه لمدة اربعة دقائق على الجهاز حتى يبث اشارات كهربائية تقوم بقياس كفاءة عمل عصب الغدد العرقية بدقة.
فحص جميع الأعصاب
يسبب السكري اعتلال الاعصاب الطرفية، ويضعف احساس المريض بقدمه بشكل تدريجي، الى ان يصل الى عدم الاحساس بهما نهائيا. ولتقييم درجة الاعتلال يخضع المريض لعدة فحوصات تقييم صحة العصب الحسي والعضلي باستخدام أدوات كثيرة، مثل الخيط والمطرقة واداة الاهتزاز ومقياس درجة حرارة وتقارن نتائج القدمين بعضهما ببعض.

نصائح وتوجيهات
بحسب الجمعية الاوروبية والاميركية لرعاية قدم السكري يجب على المصاب القيام بالتالي:
1 – الفحص اليومي والرعاية الذاتية، مع الانتباه للأمور التالية:
◗ على المريض او من يرعاه ان يقوم بفحص القدم ورؤيتها يوميا. فيقوم اولا بفحص الشراب الذي يلبسه بشكل دائم وتحري ان كان يحتوي على آثار دم او افرازات ثم يفحص القدم من جميع الجوانب وبين الاصابع.
◗ غسل الرجل يوميا بصابون خالي من العطور وماء دافئ (التأكد من حرارة الماء عبر احساس اليد). والاهم هنا هو تجفيف القدم جيدا وخاصة بين الاصابع.
◗ ضرورة قصد الطبيب فورا عند ملاحظة اي عرض على القدم، مثل: احمرار، تشقق، كيس قيح، جرح، جلد زائد او يابس. فلا يجب لمس او ازالة أي منها في المنزل لأن التعامل الخاطئ مع الجلد قد يسبب دخول الجراثيم والاصابة بالتهابات.
◗ تعليم طريقة تقليم او قص الاظافر الصحيحة. وينصح بعدم استخدام اداة حادة بل مقلمة او مبردة الاظافر. وان تقص بشكل مستقيم حتى لا ينمو الظفر ويجرح الجلد.
◗ ابعاد القدم عن كل ادوات التدفئة والاجسام الساخنة كالمدفئة.
◗ يمنع تنقيع الرجل وينصح بغسلها بماء جاري فقط.
◗ ينصح بتجفيف كل قدم بفوطه مختلفة لمنع انتقال الفطريات والالتهابات من قدم لأخرى.
◗ بعد التجفيف ينصح بوضع كريم او زيت او لوشن لترطيب القدم لمنع جفافها وتكون التشققات التي تمثل بوابة لدخول الميكروبات الى الدم.
◗ دهن كامل سطح القدم لكن تفادي منطقة بين الاصابع.
2 – زيارة عيادة القدم لفحص القدم طبيا بشكل دقيق وذاك بحسب مواعيد دورية تعتمد على حالة المريض. وتتراوح من كل سنتين الى كل ستة اشهر.
3 – الحذاء الصحيح الطبي المناسب للقدم امر مهم جدا. فقد اشارت دراسة امريكية الى أن %50 من تقرحات القدم سببها هو لبس الحذاء الخاطئ. لذا، يمكن فحص القدم بجهاز التصوير بالأبعاد الثلاثية لعمل خريطة تبين توزيع الضغط والثقل في القدم. ثم يتم تصميم حذاء مناسب او فرشات قدم مناسبه يمكن وضعها في اي حذاء يستخدمه المريض.

المصدر: جريدة القبس الإلكتروني